خبر مختار من قبل المحرر

الحراك التهامي يقدم للمبعوث الاممي رؤيته للسلام في اليمن

التقى وفد الحراك التهامي السلم اليوم الخميس. مع المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، في العاصمة الأردنية عمان، ضمن المشاورات الثنائية التي يجريها المبعوث الأممي مع الأطراف السياسية بهدف رسم مسار للتسوية الشاملة وإحلال عملية السلام.

وفي اللقاء تم بحث المستجدات حول الوضع السياسي، والتشاور حول الإطار العام للمحور السياسي والمحور العسكري والمحور الاقتصادي والإنساني على المدى القريب والبعيد، حيث طرح وفد الحراك التهامي بقيادة الشيخ عبدالرحمن حجري قائد الحراك والمقاومة التهامية, رؤيته السياسية والأمنية والاقتصادية، كما قدم وجهة نظره حول هذه المحاور.

وبهذا الخصوص أكد الحراك التهامي في رؤيته المقدمة للمبعوث الاممي على ان القضية التهامية هي قضية سياسية بكل ما تعنيه الكلمة وقد عانت تهامة طيلة أكثر من قرن من الزمن معاناة إنسانية بحتة شملت كل مقومات تهامة ككيان سياسي ضمن دولة اليمن.

واشار الحراك التهامي الى الموقع الجيبولتيكي الذي تحتله منطقة تهامة بموقعها الجغرافي وساحلها وجزرها في الخارطة الجغرافية والسياسية لليمن والمنطقة عموما.

وبناء" على ذلك أكد الحراك أهمية استقرار تهامة ووحدة جغرافيتها تحت سلطة إدارية موحدة (إقليم تهامة) يدار من قبل أبناء المنطقة في ظل يمن اتحادي يضمن إرساء وتجسيد الشراكة العادلة والمتساوية سيكون له دور كبير في استقرار المنطقة وضمان امن وسلامة الملاحة الدولية.

وحذر وفد الحراك في رؤيته المقدمة للمبعوث الأمم من التوجه لتقسيم تهامة جغرافيا ككعكة بين أطراف الصراع بعيدا عن التهاميين وان ذلك سيكون له إثر كارثي على المنطقة وسينعكس هذا على كل الاصعدة والشواهد على ذل كثيرة محليا ودوليا.

كما أكد الحراك التهامي بتمسك أبناء تهامة بإقليمهم ونيل كامل حقوقهم المغتصبة ومشاركتهم الفاعلة في السلطة والثروة أسوة بغيرهم وفي تمثيل أنفسهم في أي مفاوضات تبحث عن حلول عادلة ومستدامة في اليمن.

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

جهود حراكية تنجح في مشاركة تهامة بمشاورات الاردن

اثمرت جهود قيادة الحراك التهامي السياسية خلال الفترة الماضي في اعتراف الأمم المتحدة بالحراك كممثل رسمي لأبناء تهامة ودعوته للمشاركة في المشاورات التي أطلقها المبعوث الأممي في العاصمة الأردنية عمان الأسبوع المقبل.

وتشارك في المشاورات مكونات يمنية أخرى تم تقديم الدعوة إليها للحضور غير الأحزاب التقليدية اليمنية منها مكون الحراك التهامي باعتباره أصبح كيان مؤثرة على الأرض وتتحدث باسم أبناء إقليم تهامة غرب اليمن وشارك بشكل فاعل خلال السنوات الماضية في إطار المقاومة المسلحة في الساحل الغربي ضد مليشيات الحوثي التي انقلبت على الدولة المركزية في خريف عام2014 م واستطاع الحراك عبر المقاومة التهامية من تحرير مساحات شاسعة من أراضي تهاميه من محافظة الحديدة.

وأبدى الحراك التهامي السلمي موافقته على الدعوة الأممية للحضور كبقية المكونات السياسية والعسكرية الفاعلة على الأرض والتي لها باع طويل في وقت مبكر لمقاومة الانقلاب على الدولة المركزية وحمل السلاح والنجاح في تحرير قطاعات كبيرة من أراضي تهامة والتي تم وقف تقدم قواتها بمصيدة استكهولم وما تبعه من انسحاب مذل من عمق الحديدة عشية لقاء المبعوث الأممي لممثلي الحراك في مدينة المخا.

وكان المبعوث الأممي قد استقبل ممثلين عن الحراك التهامي في نوفمبر من العام الماضي وتم طرح المطالب التهامية وعرض معاناة أبنائها وما سببته آلة القمع الحوثية المركزية والانقلابية بأبناء تهامة وتشريد وتهجير للأسر والقتل والإعاقة بسبب الألغام الحوثية واحتلال لمدينة وموانئ الحديدة وتحويلها إلى ثكنات عسكرية تابعة للحرس الإيراني وشن الاعتداءات على خطوط الملاحة الدولية. والهجمات العدوانية العابرة للحدود تجاه المنشآت الاقتصادية والأعيان المدنية في السعودية والامارات.

وفي منتصف العام الماضي التقى المبعوث الأممي السابق مارتن غريفيث بقائد الحراك التهامي الشيخ عبدالرحمن حجري في القاهرة كأحد قادة المكونات السياسية والعسكرية في الساحة اليمنية والتي كان لها دور بارز في التصدي للحوثيين وحمل السلاح ضد الانقلاب داخل مدينة الحديدة منذ العام 2014 م.

وشكلت تلك المقاومة التهامية بقيادة الشيخ عبدالرحمن حجري فيما بعد عصب القوات المشتركة في الساحل التهامي بدعم من الأشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة ودعم لا محدود من الأشقاء في دولة الإمارات.

يشار إلى أن المبعوث الأممي الخاص هانس غروندبرغ قد اختتم الخميس الأسبوع الأول من المشاورات الثنائية مع مختلف المعنيين اليمنيين حيث اجتمع مع قادة من حزب المؤتمر الشعبي العام ووفود من التجمع اليمني للإصلاح والحزب الاشتراكي اليمني والتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري لمناقشة أفكار حول إطار العمل، بما في ذلك عملية متعددة المسارات تهدف الى رسم مسار نحو تسوية سياسية مستدامة للنزاع في اليمن

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

مشروع "مسام" يعلن نزع أكثر من ألف لغم خلال أسبوع

وكالات - انتزع مشروع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية "مسام" لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام، 1.086 لغماً خلال الأسبوع الأول من شهر مارس 2022م زرعتها ميليشيا الحوثي في مختلف المحافظات.

وذكر المركز في بيان له، ان الألغام المنزوعة منها 26 لغماً مضاداً للأفراد، و359 لغماً مضاداً للدبابات، و683 ذخيرة غير متفجرة، و18 عبوة ناسفة.

وأوضح مسام بأن عدد الألغام المنزوعة منذ بداية مشروع "مسام" حتى الآن بلغ 323 ألفًا و 875 لغمًا، زرعتها الميليشيات الحوثية بعشوائية في مختلف المحافظات لحصد المزيد من الضحايا الأبرياء من الأطفال والنساء وكبار السن.

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

الحراك التهامي يدعو للاستفادة من قرار تصنيف الحوثي إرهابيا بتحرير الحديدة

رحب الحراك التهامي السلمي اليوم الأربعاء، بقرار مجلس الأمن الذي قدمته دولة الإمارات العربية المتحدة ضد مليشيا الحوثي في اليمن، لحظر السلاح عليها وتصنيفها جماعة إرهابية.

وقال مصدر مسؤول في الحراك التهامي في تصريح صحفي إن لجوء مجلس الأمن الدولي إلى هذا القرار قد أحيا التطلعات المشروعة لليمنيين وخاصة أبناء تهامة التي استباحتها مليشيا الحوثي الإرهابية بالتعامل الدولي بحزم مع هذه الفئة الإرهابية التي تمثل أقلية طائفية في نسيج للمجتمع اليمني ولا يحق لها التحدث باسم اليمن عامة.

واكد الحراك التهامي على ضرورة استفادة الحكومة الشرعية والتحالف العربي من هذا القرار بالضغط العسكري على المليشيات الإرهابية لتطهير مدينة وموانئ الحديدة من رجس ذراع إيران الحوثية التي حولتها إلى ثكنات عسكرية للإرهاب الإقليمي والدولي.

ودعا المسؤول التهامي القوات التهامية خاصة والمشتركة عامة للاستفادة من الزخم الدولي الضاغط على جماعة الحوثي من أجل تحرير تهامة من أعمالها الإرهابية واستعادة الدولة اليمنية ووأد المشروع الإيراني في اليمن.

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

انفجار سيارة مفخخة بالقرب من مخيم للنازحين في مأرب وسقوط مصابين

تهامة اليوم - مأرب

انفجرت سيارة مفخخة، ظهر اليوم الثلاثاء، في منطقة بن معيلي بالقرب من أكبر مخيم للنازحين بمأرب, ما اسفر عن سقوط مصابين.

وقالت مصادر محلية إن سيارة مفخخة مجهولة انفجرت في منطقة بن معيلي شرق مدينة مأرب بالقرم من مخيم النقيعاء للنازحين من مناطق جنوب المحافظة.

وأشارت المصادر إلى سقوط مصابين مدنيين، نقلا إثر سقوطهما إلى مستشفى كرى أقرب مستشفيات المنطقة.

وصباح اليوم أيضا، شنت مليشيا الحوثي قصفا بصاروخ باليستي وقع بالطرف الشمالي لمدينة مارب دون ذكر وقوع إصابات.

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

مليشيا الحوثي تهجر المواطنين من جنوب الحديدة لبناء جدار فصل بالساحل الغربي

تهامة اليوم - الحديدة

كشفت مصادر محلية عن قيام مليشيا الحوثي الإرهابية، بعملية تهجير قسري واسعة للمواطنين من جنوب محافظة الحديدة.

وأوضحت المصادر ان المليشيات تسعى لإفراغ عشرات القرى ‏في مديريتي التحيتا والجراحي من سكانها بهدف بناء جدار فصل على امتداد خطوط التماس بالساحل الغربي

وأضافت ان مليشيا الحوثي أجبرت سكان قرى الغويرق والذكير والبقعة, السقف, وغيرها على ترك منازلهم والنزوح الى مناطق أخرى.

ووفقا للمصادر فقد أصدرت المليشيات مؤخرا تعليمات لأهالي كل من قرى منطقة المتينة والفازة والناصري بالخروج من منازلهم والنزوح إلى منطقة الجبانة التي استهدفها طيران التحالف مؤخرا في شمال مدينة الحديدة.

وأشارت المصادر الى ان المليشيات الحوثية وضمن مخططها الخبيث قامت بنصب اكثر 2000 خيمة في الجبانة لجعل المدنيين المهجرين دروع بشرية.

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

الملك سلمان يؤكد حرص السعودية للوصول الى حل سياسي في اليمن

أكد خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، على حرص المملكة للوصول إلى حل سياسي شامل في اليمن، وسعيها لتحقيق الأمن والنماء للشعب اليمني،

جاء ذلك خلال تلقيه اتصالاً هاتفياً من الرئيس الأميركي جو بايدن، مساء الأربعاء، لمناقشة تعزيز الشراكة بين البلدين، وفق ما أفادت وكالة الأنباء السعودية "واس".

وجرى خلال الاتصال، التأكيد على العلاقة الاستراتيجية التاريخية التي تربط المملكة والولايات المتحدة،، وأهمية تعزيز الشراكة بما يخدم مصالحهما ويحقق أمن واستقرار المنطقة والعالم،

من جهته أكد الملك سلمان على أهمية استمرار وتعزيز التعاون الأمني المشترك في مجال مكافحة الإرهاب وتمويله، مثمناً ما أبداه بايدن من التزام بلاده بدعم المملكة في الدفاع عن أراضيها وحماية مواطنيها وبموقف الولايات المتحدة بوقوفها إلى جانب المملكة وتأمين احتياجاتها الدفاعية لتعزيز الجهود المشتركة للمحافظة على أمنها وأمن المنطقة واستقرارها.

كما لفت خادم الحرمين إلى دعم المملكة جهود الإدارة الأميركية الرامية لمنع امتلاك إيران السلاح النووي، وعلى ضرورة العمل المشترك لمواجهة الأنشطة الهدامة لأذرع إيران في المنطقة، مؤكداً في الوقت نفسه حرص المملكة على نزع كافة أسباب التصعيد في المنطقة ومواصلة الحوار.

أما فيما يتعلق بالطاقة وأسواق البترول، فقد شدد الملك سلمان على أهمية الحفاظ على توازن أسواق البترول واستقرارها، منوهاً بدور اتفاق أوبك بلس التاريخي في ذلك، وأهمية المحافظة عليه.

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

الصفحات

Top