عربية

الولايات المتحدة: نتواجد في العراق لمحاربة داعش بدعوة من بغداد

بالتزامن مع الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي الأميركي العراقي، أكد مساعد وزير الخارجية الأميركي، جوي هود، اليوم الأربعاء، في تصريحات للعربية والحدث أن الولايات المتحدة أجرت محادثات استراتيجية بناءة مع العراق.

إلى ذلك، أوضح أن "الميليشيات الموالية لإيران في العراق خارج السيطرة لهذا نشهد هجمات صاروخية".

وشدد على ضرورة مواصلة العمل المشترك بين واشنطن وبغداد للقضاء على تهديد داعش، مؤكدا أن القوات الأميركية موجودة في العراق بغرض محاربة داعش بدعوة من الحكومة العراقية.

وأشار إلى أن واشنطن قدمت 250 مليون دولار من التمويل العسكري الأجنبي للمعدات والتدريب، مؤكدا أن قوى الأمن الداخلي في العراق أصبحت أكثر قدرة على الحفاظ على أمن البلد.

وتابع هود "القوات العراقية تفعل الكثير لحمايتنا، ولحماية السفارة ودبلوماسيينا، لقد أكدوا ذلك لنا اليوم"، مشيرا إلى "أنه تم تبادل المعلومات الاستخباراتية مع العراق ما سمح لنا بالعثور على مكان العدو وقمنا معًا بعمل رائع".

كما أكد مساعد وزير الخارجية الأميركي أن الحكومة العراقية تسيطر بشكل كامل على قواتها المسلحة.

يشار إلى أنه ضمن الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي الأميركي العراقي، وافقت واشنطن على سحب قواتها القتالية المتبقية في العراق.

الولايات المتحدة: نتواجد في العراق لمحاربة داعش بدعوة من بغداد

بالتزامن مع الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي الأميركي العراقي، أكد مساعد وزير الخارجية الأميركي، جوي هود، اليوم الأربعاء، في تصريحات للعربية والحدث أن الولايات المتحدة أجرت محادثات استراتيجية بناءة مع العراق.

إلى ذلك، أوضح أن "الميليشيات الموالية لإيران في العراق خارج السيطرة لهذا نشهد هجمات صاروخية".

وشدد على ضرورة مواصلة العمل المشترك بين واشنطن وبغداد للقضاء على تهديد داعش، مؤكدا أن القوات الأميركية موجودة في العراق بغرض محاربة داعش بدعوة من الحكومة العراقية.

وأشار إلى أن واشنطن قدمت 250 مليون دولار من التمويل العسكري الأجنبي للمعدات والتدريب، مؤكدا أن قوى الأمن الداخلي في العراق أصبحت أكثر قدرة على الحفاظ على أمن البلد.

وتابع هود "القوات العراقية تفعل الكثير لحمايتنا، ولحماية السفارة ودبلوماسيينا، لقد أكدوا ذلك لنا اليوم"، مشيرا إلى "أنه تم تبادل المعلومات الاستخباراتية مع العراق ما سمح لنا بالعثور على مكان العدو وقمنا معًا بعمل رائع".

كما أكد مساعد وزير الخارجية الأميركي أن الحكومة العراقية تسيطر بشكل كامل على قواتها المسلحة.

يشار إلى أنه ضمن الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي الأميركي العراقي، وافقت واشنطن على سحب قواتها القتالية المتبقية في العراق.

المرصد: صواريخ جديدة لميليشيات إيران تدخل دير الزور والرقة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن شحنة أسلحة إيرانية جديدة، تضم صواريخ قصيرة ومتوسط المدى، دخلت الأراضي السورية قادمة من العراق.

وأضاف المرصد أن الأسلحة تم إفراغها في مستودعات ميليشيا فاطميون، في ريف دير الزور الغربي، كما تم نقل جزء منها إلى مواقع الميليشيات الإيرانية في الرقة.

يذكر أن الميليشيات الإيرانية كثفت عمليات التجنيد للشباب السوريين في صفوفها مستغلة انشغال الروس في الاتفاقيات مع تركيا بالشمال السوري، بحسب المرصد.

وفي إطار صراع النفوذ بين روسيا وإيران في سوريا، تستمر عمليات تجنيد الشبان في ميليشيات موالية لكلا الطرفين، في مدينتي الحسكة والقامشلي ومناطق غرب الفرات.

وتتواصل عمليات استقطاب الشبان والرجال وتجنيدهم في صفوف الميليشيات الموالية لإيران بقيادة لواء "فاطيمون"، على قدم وساق دون توقف، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الخميس الماضي.

ووصل تعداد المجندين منذ منتصف يناير الماضي، وحتى الشهر الجاري، 710 أشخاص، 315 منهم كانوا عناصر وقيادات في ميليشيات الدفاع الوطني.

وأوضح المرصد أن 395 من تلك العناصر المجندة مدنيون وأبناء عشائر تم تقديم إغراءات مادية لاستقطابهم من ثم نقلهم إلى معسكرات ضمن فوج طرطب جنوب القامشلي لتلقي التدريبات، ويشرف على العمليات هذه جميعها المدعو "الحاج علي" وهو إيراني الجنسية مع قيادي سابق بالدفاع الوطني.

القاهرة والسودان تتفقان بشأن سد النهضة

أكدت مصادر لـ"العربية"، مساء الخميس، أن القاهرة والخرطوم تتفقان على ضرورة التوصل لاتفاق ملزم للجانب الإثيوبي بشأن سد النهضة.

وكشفت عن وجود مشاورات أمنية بين البلدين، بعد وصول وفد مخابراتي مصري إلى السودان.

وقالت إن المباحثات المصرية السودانية تهدف إلى الاتفاق على أسس موحدة بشأن السد.

كما كشفت المصادر أن القاهرة والخرطوم لن يتنازلا عن الوساطة الرباعية الدولية بشأن ملف سد النهضة.

وذكرت أن وفود مصرية سودانية ستقوم بجولات خارجية لتوضيح موقف البلدين.

جاء ذلك، بالتزامن مع اعلان وزارة الخارجية الإثيوبية، الخميس، الانتهاء من 79% من أعمال بناء سد النهضة، مرجحة بدء المفاوضات الأسبوع المقبل.

وتوقع وزير المياه والري الإثيوبي، سيلشي بيكيلي، استئناف المحادثات الثلاثية بشأن سد النهضة مطلع الأسبوع المقبل، بقيادة الكونغو الديمقراطية رئيس الاتحاد الإفريقي.

يذكر أن السفير الإثيوبي بالقاهرة، ماركوس تيكلي ريكي، كان أعلن أنه سيتم استئناف المفاوضات بشأن ملف سد النهضة مع مصر والسودان قريباً، دون أن يحدد موعداً.

ويجتمع وزراء خارجية مصر وإثيوبيا والسودان في كينشاسا عاصمة الكونغو بدءاً من السبت المقبل لإجراء محادثات بشأن السد الذي تبنيه أديس أبابا على نهر النيل، وفق ما نقلت وكالة فرانس عن مسؤولين في الدولة المضيفة.

وحضّت مصر والسودان في وقت سابق من الشهر الجاري جمهورية الكونغو الديمقراطية على قيادة الجهود لاستئناف المفاوضات بشأن السد المتنازع عليه.

يشار إلى أنه منذ العام 2011، تتفاوض مصر والسودان وإثيوبيا للوصول إلى اتّفاق حول ملء سدّ النهضة الذي تبنيه أديس أبابا وتخشى القاهرة والخرطوم من آثاره عليهما. ورغم مرور هذه السنوات أخفقت البلدان الثلاثة في الوصول إلى اتّفاق.

ويمثل نهر النيل، أطول أنهار العالم، شريان حياة يوفر الماء والكهرباء للدول العشر التي يعبرها.

إلى ذلك تقول دولة المنبع إثيوبيا إن الطاقة الكهرومائية التي ينتجها سد النهضة ستكون حيوية لتلبية احتياجات الطاقة لسكانها البالغ عددهم 110 ملايين نسمة.

فيما ترى دولة المصب مصر، التي تعتمد على النيل لتوفير نحو 97% من مياه الري والشرب، في السد تهديدا لوجودها.

ويخشى السودان الذي يعد دولة مصب أيضا، أن تتعرض سدوده للخطر إذا مضت إثيوبيا في ملء سد النهضة قبل التوصل إلى اتفاق.

ورغم حضّ مصر والسودان إثيوبيا على تأجيل خططها لملء خزان السد حتى التوصل إلى اتفاق شامل، أعلنت أديس أبابا في 21 يوليو 2020 أنها أنجزت المرحلة الأولى من ملء الخزان البالغة سعته 4,9 مليار متر مكعب والتي تسمح باختبار أول مضختين في السد.

كما أكدت عزمها على تنفيذ المرحلة الثانية من ملء بحيرة السد في يوليو القادم.

حاملتا طائرات أميركية وفرنسية تباشران عملياتهما ضد داعش

تسلمت حاملة الطائرات الفرنسية "شارل ديغول" قيادة القوة البحرية للتحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش وفق ما أعلنت وزيرة الجيوش الفرنسية، فيما باشرت الحاملة الأميركية "أيزنهاور" عملياتها من المتوسط.

وأضافت الوزيرة أن فرنسا تخُلُف الولايات المتحدة في قيادة الُمهمة، ما يُظهر إصرار التحالف على التصدي للتنظيم.

وتقود الحاملة شارل ديغول المهمة بعد وصولها إلى أبوظبي، وترافق حاملة الطائرات فرقاطتان وسفينة إمداد فرنسية وفرقاطة بلجيكية.

وأفاد بيان وزارة الجيوش الفرنسية أن المجموعة البحرية الجوية ستتولى كل المهمات لاستمرارية حضور التحالف.

وأضاف أن منطقة الخليج جزء من الاستقرار الإقليمي، وأن الحضور الفرنسي يتيح تقييم الوضع مباشرة.

وأكدت وزيرة الجيوش الفرنسية أن المهمة تشمل أيضا ضمان حرية الملاحة في الخليج.

إلى ذلك أعلنت البحرية الأميركية أن مجموعة حاملة الطائرات "دوايت ايزنهاور" بدأت عملياتٍ قتالية دعما للتحالف ضد داعش من شرق البحر المتوسط.

وذكرت البحرية الأميركية أن عملياتها العسكرية تظهر التزام واشنطن بأمن المنطقة.

وكان أسطول العمليات السادس الأميركي أعلن منتصف الشهر الحالي أن مجموعة سفن أميركية بقيادة حاملة الطائرات "دوايت أيزنهاور"، دخلت مياه شرق المتوسط لإجراء تدريبات مع اليونان.

سفير بريطانيا بليبيا: على القوات الأجنبية مغادرة البلاد

أكد السفير البريطاني لدى ليبيا، الأحد، أنه يتعين على جميع القوات الأجنبية المغادرة من ليبيا.

وقال نيكولاس هوبتون في مقابلة تلفزيونية "حكومة الوحدة ستعمل على توحيد البلاد"، مشددا على أهمية استمرار العملية السياسية.

وكانت الحكومة الليبية، قد دعت الخميس الماضي، وعلى لسان وزيرة خارجيتها نجلاء المنقوش إلى انسحاب "فوري" لكافة المرتزقة من البلاد، وذلك خلال مؤتمر صحافي مع نظرائها الفرنسي والألماني والإيطالي في طرابلس.

من جانبهم قال وزراء خارجية فرنسا جان ايف لودريان وإيطاليا لويجي دي ماي وألمانيا هايكو ماس، إن أوروبا تعمل على انسحاب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا، معتبرين أن إغلاق هذا الملف هو شرط أساسي لإجراء الانتخابات في موعدها وتحقيق السلام والمصالحة في البلاد.

وتحت هذا الضغط الدولي، بدأت تركيا في تنفيذ قرار سحب المرتزقة الأجانب من سوريا، حيث أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الأسبوع الماضي، "أن أوامر تركية صدرت للمرتزقة السوريين في ليبيا للعودة إلى سوريا"، ونقل عن عناصر في تلك المجموعات قولها إنه "تم الطلب منهم حتى الآن بالتجهيز للعودة".

ويعد ملف المرتزقة أحد أهم المعضلات التي ألقت بضلالها على عمل السلطة الجديدة منذ توليها السلطة قبل أكثر من أسبوع، ويعتبر تنفيذه أمر معقدّ للغاية نظرا لتداخل عدّة أطراف داخلية وخارجية في هذا الملف، الذي وصفه رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة بـ"الخنجر في ظهر ليبيا"، مؤكدا أنه سيعمل على إخراجهم ومغادرتهم، وهو أمر قال إنه "يتطلب الحكمة والاتفاق مع الدول التي أرسلتهم".

السعودية: واثقون في قدرة مصر على إنهاء أزمة السفينة الجانحة

صرحت وزارة الخارجية السعودية، بأن المملكة تقدر بالغاً وتدعم الجهود التي تبذلها جمهورية مصر العربية الشقيقة في التعامل بكفاءة عالية مع الحادث العرضي لجنوح إحدى السفن في قناة السويس.

أعرب السعودية عن ثقتها البالغة في قدرة مصر على إنهاء أزمة السفينة الجانحة من واقع ما تزخر به من خبرات وإمكانات وكفاءات مميزة.

وعبرت المملكة عن وقوفها مع الشقيقة مصر بكافة إمكانياتها للمساهمة بدعم الجهود المبذولة من السلطات المصرية للتعامل مع هذا الحادث وتبعاته وفقاً لما تقدره السلطات المصرية، وعن استمرار تواصلها مع الحكومة المصرية الشقيقة لهذا الغرض وبذل كل ما يمكن في مساعدة كافة السفن العالقة في البحر الأحمر.

وكان رئيس هيئة قناة السويس، الفريق أسامة ربيع، قد قال في وقت سابق إن عدد السفن المنتظرة حاليا لعبور قناة السويس بلغ 321 سفينة في الشمال والجنوب ومنطقة البحيرات.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقده السبت للتعليق على تطورات جهود تعويم سفينة الحاويات البنمية إيفر غيفين الجانحة بالقناة إيفر غيفين.

وأضاف أن العمل لإعادة تعويم السفينة يجري خلال الـ 24 ساعة يوميا، مشيرا إلى أن هناك توقيتات معينة لعمليات شد السفينة وأوقات أخرى لعمليات التكريك "الحفر حول السفينة" وفقا لعدة عوامل منها المد والجزر.

وأوضح أن الأعماق في منتصف القناة تصل إلى 24 متراً ولكن على جانبي القناة تتراوح بين 2 إلى 5 أمتار لذلك كانت عمليات التكريك هامة لتعويم السفينة الجانحة.

وهناك 14 قاطرة تشارك في عمليات تعويم السفينة في القناة، مشيراً إلى أن أكبر شركات الإنقاذ تشارك في عملية التعويم، وفقا لربيع.

الصفحات

Top