Friday 28, Feb 2020

 

دهل الزرنوقي كاتب صحفي وناشط سياسي اجتماعي من ابناء تهامة

الأمر الواقع ... الواقع على الأرض

 

هذه  الصيغه  التي  أصبح  يتعامل  بها  العالم  بكل  مكان  ... و خاصة بقضايا  العرب  و اليمن  بوجه  الخصوص

العالم  و  الأقليم  لن  يتعامل  الا  بمن  يحكم  الارض  على  أرض  الواقع 

الحوثي  ... مدرك  لهذه  الحقيقه   فعليا  .. و  يسابق  الزمن  ليجعل  الشمال  على الاقل  تحكم  حكمه  .... حكومة الواقع  

الضالع  ... مأرب ... تهامه   ... هي  الأهداف  القادمه   للحوثي

الضالع  ..  حاول  الحوثي  أختراقها  منذ  شهور  ... لكن  وجد  أمامه  رجال  دفنت  غروره  و  لاحقته  كلابه  الى  عقر  دار  مناطقه  في  أب  المتاخمه  لضالع  ..فأنتزعوا  منه قعطبه  و الفاخر  

الثائر .. المقاوم .. الرافض للظلم على أهله

أهم  شئ  ينتظره  منه .... جمهوره  أو   أهله  الرافع  لرايتهم  النظال  في  سبيلهم  

هو   الإتيان  بنظام  جديد  فعال  يزيح   عنهم  ظلمات  النظام  السابق  

دوما  في  تجارب  الثورات و خصوصا  في  بداية  انتصارها  .. غالبا  لا  يأتي  نظام  بديل  فعال  100%  

لكن  في  أقل  الاحوال  .. الناس  و الشعب  و  الجمهور  و مناصري  الثوار  من  الفئة  الفاعلة  و الفئه  الصامته  

تنتظر نظام  فعال  بشكل يمثل  لهمم    قضايا  الناس    ..  عادل  بشكل  ما  ...ليكون بديلا  عن  اللصوص  السابقون  و الظلمه  السالفون  

و  ذلك  لا  يتأتي   إلا  بوجود  قادة  مخلصون  و  أكفاء  

Top