الأخبار

المهرة وشبوة تغلقان منافذهما مع حضرموت والسبب كورونا

أغلقت السلطات المحلية بمحافظتي المهرة وشبوة منافذها مع محافظة حضرموت بعد اكتشاف أول حالة مصابة بفيروس "كورونا".

ووجه محافظ محافظة المهرة رئيس اللجنة الأمنية، محمد علي ياسر، مدير عام الأمن والشرطة بالمحافظة، ولجنة الطوارئ لمكافحة وباء "كورونا"، "بإغلاق منفذها البري الغربي نقطة الدمخ بمديرية السيلة ومنع المركبات بكافة أنواعها من الدخول إلى المحافظة أو الخروج منها".

وأضاف "يبدأ هذا القرار من صباح اليوم الجمعة، الساعة التاسعة ولمدة "48" ساعة، قابلة للتجديد".

كما وجه محافظ محافظة شبوة، محمد بن عديو، الجمعة، بإغلاق منافذ المحافظة مع حضرموت بعد تسجيل أول حالة مصابة بفيروس "كورونا".

جاء ذلك في تعميم موجه إلى قائد محور عتق، ومدير عام الشرطة بالمحافظة قضى بإغلاق المنافذ مع حضرموت، ومنع الدخول والخروج من المحافظة، بدءا من الساعة (18،00) مساء اليوم وحتى إشعار آخر.

وأشار إلى أن أي استثناء ستقره لجنة الطوارئ بالمحافظة لاحقا.

وقال محافظ شبوة، في تغريدة بتويتر: وجهنا بإغلاق المنافذ مع محافظة حضرموت كإجراء ضروري تقتضيه المصلحة العامة بعد الإعلان عن وجود إصابة بفيروس "كورونا" في محافظة حضرموت.

ودعا ابن عديو المواطنين لتفهم خطورة الوضع والالتزام التام بجميع التوجيهات الصادرة عن لجنة الطوارئ.

وكانت لجنة الطوارئ العليا أعلنت، فجر الجمعة 10 أبريل، تسجيل أول حالة مصابة بفيروس "كورونا"، في مدينة الشحر بمحافظة حضرموت.

 

Top