الأخبار

اعلاميون وناشطون يعبرون عن استيائهم جراء تفكيك اللواء الثالث مقاومة تهامية

عبر عددا من الاعلاميين و الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي عن استيائهم جراء تفكيك اللواء الثالث مقاومة تهامية على حساب افراده البالغ عددهم نحو 1000 مقاتل من ابناء تهامة.   

 

واكد الاعلاميون والناشطون في منشورات على صفحاتهم بالفيسبوك، وفي مجموعات الواتساب ان ما تعرض له ابطال اللواء الثالث تهامة من اقصاء وتهميش يعد خطأ فادح بحق اصحاب الارض الذين صمدوا في مواقعهم قرابة عامين دون استراحة وقدموا تضحايات كبيرة في التصدي لكافة خروقات المليشيات الحوثية المستمرة منذ توقيع اتفاق وقف اطلاق النار في الحديدة.   

 

وطالبوا  القيادات التهامية في كافة الوية القوات المشتركة بمساندة اخوانهم في اللواء الثالث تهامة والتدخل العاجل لدى قيادة التحالف في ايجاد حلول سريعة لانهاء معاناة اكثر من 1000 أسرة جراء القرار الخاطئ..   

 

الاعلاميون والناشطون حذروا في الوقت نفسه من استغلال جهات خارجية حالة الاستياء التي يعيشها  افراد اللواء لاستخدامهم كأداة لضرب لحمة القوات المشتركة وزعزعة امن واستقرار المناطق المحررة بالساحل الغربي.   

 

ويعد اللواء الثالث مقاومة تهامية اللواء التهامي الخالص الذي يقاتل تحت رايته معظم ابناء محافظة الحديدة ممن شردتهم المليشيات الحوثية من منازلهم وانضموا لقوات الساحل الغربي بهدف تخليص اراضيهم من المليشيات المغتصبة. 

خبر مختار من قبل المحرر

خبر مختار من قبل المحرر

عربية
  • التاريخ: 4:46 مساء
  • وسوم:
Top